Dirhems Logo



الروابط الداخلية: الدليل الوحيد المبني على الحقائق [2024]

j

by muhamedjez5

}

06.22.2024

الروابط الداخلية: الدليل الوحيد المبني على الحقائق [2024] 

قمنا بتحليل أكثر من مليون رابط داخلي لمعرفة ما إذا كانت معتقدات الـSEO صحيحة ووجدنا أن…

عندما يتعلق الأمر بالتصنيف في Google، الروابط مهمة جدًا.

في هذه المقالة سنتحدث عن الروابط الداخلية – الروابط التي تشير إلى صفحتك من صفحات أخرى على موقعك.

لقد أثبتنا بالفعل، في دراستنا السابقة، أن عدد الروابط الخارجية هو العامل الأكثر تأثيرًا بين النتائج الأولى في Google.

تم قياس ذلك بعدد النطاقات المرجعية.

ولكن للرجوع إليك، إليك دراسة أخرى قمنا بها تنظر إلى جميع الروابط الخلفية بدلاً من النطاقات المرجعية الفريدة فقط:

Total Backlinks Per Google Search Rank

(استنادًا إلى دراسة لـ 500,000 نتيجة بحث)

هذا بالنسبة للروابط من مواقع أخرى – دراسة مختلفة، مجموعة بيانات مختلفة، النتائج مؤكدة.

ولكن ماذا عن الروابط الداخلية؟ هل هي مهمة؟

قمنا بدراسة جديدة، لذا في هذه المقالة، سنقدم لك الإجابة.

ستحصل أيضًا على فهم شامل للروابط الداخلية، حتى تتمكن من اتخاذ إجراءات فورية بعد الانتهاء من قراءة هذه المدونة.

لنبدأ.

ما هي الروابط الداخلية؟

الرابط الداخلي هو أي نوع من الروابط على موقعك الذي يشير إلى صفحة أخرى على موقعك.

What Are Internal Links

الروابط الداخلية ليست فقط الروابط داخل النص القابل للقراءة، تشمل جميع الروابط التي تشير إلى صفحات أخرى على موقعك.

تشمل ذلك روابط التنقل، الـCTAs، الروابط في الويدجت مثل “المقالات الموصى بها”، روابط الصور وهكذا.

مصطلح آخر نستخدمه كثيرًا هو “الباك لينك”. هناك باك لينك خارجي وداخلي ويشير إلى الروابط على صفحات ومواقع أخرى تشير إلى صفحتك.

What Are External And Internal Backlinks

كما أشرنا سابقًا، الباك لينك الخارجي يلعب دورًا محوريًا في جعل صفحاتك تتصدر نتائج Google.

ولكن عندما يتعلق الأمر بالتسويق، الروابط الداخلية مفيدة جدًا أيضًا. بشكل عام، تؤدي ثلاث وظائف رئيسية. تساعد في الـSEO، تجربة المستخدم والتحويل.

  • SEO: الروابط الداخلية تساعد محركات البحث على فهم موقعك بشكل أفضل. تساعدهم في فهرسة صفحاتك بشكل أفضل وتحديد السلطة أيضًا.
  • تجربة المستخدم: هيكل الروابط المصمم جيدًا يساعد المستخدمين على تحقيق أهدافهم. على سبيل المثال، التنقل بسهولة، اكتشاف المزيد من المحتوى ذي الصلة.
  • التحويل: هذه هي الروابط داخل الـCTAs. يمكن أن تكون رابطًا في بانر، في زر تسجيل، أو رابط نصي يشير إلى مغناطيس جذب العملاء.

من المفيد جدًا التفكير في الروابط الداخلية من حيث هذه الفئات الثلاث، حيث أن كل منها يساعدك في تحقيق أهداف التسويق الأكثر أهمية.

أي، حركة المرور (SEO)، مشاهدات الصفحة ونسبة النقر إلى الظهور (تجربة المستخدم)، معدلات التحويل والإيرادات (التحويل). بمعنى آخر، كل خطوة في قمع التحويل.

هذا يساعدك على إنشاء خريطة ذهنية بسيطة تجعل كل عملك في الروابط الداخلية أكثر إنتاجية.

Internal Links And The Conversion Funnel

لذا، عندما تقوم بعمل الروابط الداخلية، لا تفكر فقط في الـSEO، يجب عليك أيضًا التفكير في كيفية وضع الروابط بحيث تتماشى بشكل طبيعي مع أهداف المستخدم وأهداف التحويل الخاصة بك.

إليك السبب، وهذه وجهة نظري:

أعتقد أن الروابط الداخلية مهمة جدًا للـSEO، لكنها ليست العامل الأكثر أهمية. الروابط الخارجية ذات الصلة والمحتوى الجيد والمُحسن يحملان الوزن الأكبر عندما يتعلق الأمر بالتصنيف.

إهمال الوظائف الأخرى المفيدة للروابط الداخلية قد يقوض جهود الـSEO الخاصة بك حيث أن تجربة المستخدم الجيدة تؤدي إلى مزيد من التفاعل وهذا يؤدي إلى المزيد من الروابط الخلفية.

الروابط الداخلية والـSEO: ما هي النظرية؟

على حد علمي، لم تُجرى أي دراسات على الروابط الداخلية.

معظم ما يُعرف يأتي من التجربة العملية والكثير من المعرفة القادمة مباشرة من Google قبل 6-7 سنوات.

ومع ذلك، من المعروف أن تحسين هيكل الروابط الداخلية سيعزز تصنيفاتك في Google.

ستجد الكثير من المقالات، لكن لا حاجة لذلك، لقد سألنا هذا السؤال في مجموعتنا على Facebook للحصول على بعض المراجع المباشرة:

Ah Facebook Post Internal Linking

هناك الكثير من الإجابات التفصيلية وسنوضح بعضها لاحقًا. ولكن لإثبات النقطة، إليك بعض الإجابات المثيرة.

وإجابة أخرى مع لقطة شاشة:

هذا بالنسبة لبعض الأدلة. الناس يعرفون أن الروابط الداخلية تلعب دورًا في خوارزمية Google (أو هكذا يبدو) ولسبب محدد جدًا – Google قالت ذلك.

كان ذلك واضحًا أيضًا من خوارزمية PageRank الأصلية التي هي عامة، وقد تطورت بشكل واضح إلى شيء مختلف تمامًا منذ ذلك الحين.

بشكل عام، معظم ما تقرأه عن الـSEO يأتي من إما: كان واضحًا أيضًا من خوارزمية PageRank الأصلية التي أصبحت متاحة للجميع، والتي تطورت بشكل كبير منذ ذلك الحين.

بشكل عام، معظم ما تقرأه عن SEO يأتي من:

  • أيام جوجل الأولى: في البداية كانت الخوارزمية بسيطة، وكان من السهل فهم الأمور وجوجل كانت أكثر انفتاحًا.
  • براءات الاختراع الأخيرة: جوجل تسجل الكثير من براءات الاختراع، بعضها لا يُستخدم أبدًا، مما يفتح المجال للتكهنات.
  • Matt Cutts: رئيس مكافحة البريد العشوائي في جوجل، كان يكتب مدونات كثيرة وأجرى تغييرات كبيرة على محرك البحث. غادر جوجل في نهاية 2016.
  • التجارب الشخصية: بالطبع، الناس يكتشفون ما يعمل وما لا يعمل من خلال التجربة والمحاولة.
  • الدراسات: تم إجراء العديد من الدراسات في هذا المجال، بما في ذلك دراساتنا الخاصة عن Featured Snippets وSearch Ranking Factors.

النقطة هي، أن الكثير مما سنناقشه هنا قد يكون قديمًا أو لا. لدينا بعض البيانات الجديدة لك، لكن أولاً سنتعمق في النظرية لتفهم الصورة.

هناك خوارزمية جوجل الأصلية، PageRank.

كانت طريقة جوجل في تصنيف الصفحات تعتمد على إعطاء كل صفحة درجة سلطة، ومع كل رابط يتم توزيع بعض من هذه السلطة.

كان الناس يستغلون هذا النظام، لذا قامت جوجل بإصدار تحديثات مثل تدهور الروابط، وتطورت الخوارزمية لتشمل عوامل أخرى. هنا ما قاله Matt Cutts قبل 10 سنوات:

“حتى عندما انضممت إلى الشركة في عام 2000، كانت جوجل تقوم بحسابات روابط أكثر تعقيدًا مما تراه في أوراق PageRank الكلاسيكية. إذا كنت تعتقد أن جوجل توقفت عن الابتكار في تحليل الروابط، فهذا افتراض خاطئ. على الرغم من أننا لا نزال نشير إليها باسم PageRank، إلا أن قدرة جوجل على حساب السمعة بناءً على الروابط قد تطورت بشكل كبير على مر السنين.”

في وقت ما، كان من الممكن التلاعب بالسلطة باستخدام علامات nofollow على الروابط، مما يجعل جوجل تتجاهل الرابط ولا تنقل أي درجة له، مما يترك المزيد من “العصير” أي السلطة لبقية الروابط.

كان هذا يسمى نحت PageRank.

لكن هذا لم يتماشى جيدًا مع أهداف جوجل الإعلانية، لذا تم التراجع عن التغيير، بمعنى أن الروابط nofollow تُعطى درجة لكنها لا تُنقل.

توزيع PageRank مع روابط Dofollow وNofollow

بشكل عام، الإجماع الآن هو أنه يجب عليك الربط بشكل طبيعي للسماح للعصير بالتدفق بحرية. يبدو أن PageRank لا يزال موجودًا داخل خوارزمية جوجل ولكنه جزء صغير منها.

الآن هناك شيء آخر. النصوص التوضيحية.

يعتقد البعض أنها لم تعد تلعب دورًا كبيرًا، بينما يعتقد البعض الآخر العكس، لأن جوجل تقول ذلك.

يُعتقد أيضًا أن جوجل تهتم فقط بالنص التوضيحي لأول رابط داخلي داخل الصفحة المرجعية.

ذلك لأن هناك براءة اختراع مسجلة من جوجل تصف هذه المنهجية، على الرغم من أنه من غير الواضح ما إذا كانت قد تم تنفيذها بالفعل أم لا – جوجل تسجل الكثير من براءات الاختراع.

أخيرًا، جزء كبير من النظرية هو أن هيكل الروابط يجب أن يكون بسيطًا جدًا، حيث يوجد “ميزانية الزحف” أي الوقت المحدد لجوجل لزحف الموقع.

هيكل الروابط

إذا كان المحتوى المرتبط مخفيًا في سلسلة طويلة من الروابط، فقد لا يتم اكتشافه أبدًا.

سواء كان ذلك صحيحًا أم لا، فإن الحقيقة تبقى أن جوجل يجب أن تزحف المواقع، لذا يجب أن تجعل موقعك سهلًا وبسيطًا لها.

من هنا جاءت ممارسة “التقسيم” (سنتحدث عنها لاحقًا) وتنظيف الروابط، خاصة الروابط التي تشير إلى صفحات خطأ 404.

لا أريد أن أزعجك بالمزيد من النظرية. خاصة لأننا كتبنا عنها بشكل مكثف في منشور مدونة هيكل الموقع.

معظم ما يفعله متخصصو SEO عندما يتعلق الأمر بالروابط الداخلية مرتبط بما سبق، ويبدو أنه يعمل بشكل جيد.

على سبيل المثال، هنا مرجع آخر من صديقنا Matt Diggity في المجموعة:

ببساطة، Matt اشترى هذا الموقع في مارس وكل ما فعله هو إصلاح الروابط الداخلية. لم يحصل على أي روابط خارجية ولم يضف أي محتوى. هنا نظرة أقرب على الرسم البياني:

باختصار، قام بأربعة أشياء:

  • تحسين النصوص التوضيحية الداخلية
  • تحسين تدفق “العصير” بإصلاح الروابط التي تشير إلى صفحة 404
  • إنشاء “تقسيمات”
  • جعل الصفحات غير المصنفة ترتبط بالصفحات التي يريد تحسين تصنيفها

مثير للإعجاب. الآن دعنا نتعمق في بعض التفاصيل والبيانات.

الروابط الداخلية لتحسين محركات البحث: ماذا تقول دراسة أكثر من مليون رابط

في هذا القسم سننظر في أفضل الممارسات في مجتمع SEO، التي تُعرف عمومًا بأنها تعمل، ونقارنها بالبيانات لنرى ما إذا كانت تساعد بالفعل في التصنيفات.

قمنا ببعض الدراسات الأصلية أيضًا، لجعل الأمر أكثر إثارة.

عملنا مع مجموعتين من البيانات. 500 ألف SERPs لـ 5000 كلمات مفتاحية طويلة الذيل وعالية الحجم (أكثر من 1000 عملية بحث شهريًا). للحصول على ذلك استخدمنا Ahrefs API.

مجموعة البيانات الأخرى هي 10 آلاف URL تحتل الصفحة الأولى من جوجل. حصلنا على مليون رابط داخلي لهذه الروابط، بما في ذلك النصوص التوضيحية، المقاييس والروابط التي قمنا بجمعها للحصول على بيانات إضافية. 10 آلاف ليست مجموعة بيانات ضخمة، لذا بعض الرسوم البيانية ليست “سلسة”. لتعرف المزيد عن هذا البحث، إليك رابط لطرق الدراسة لدينا.

1. هل الروابط الداخلية تساعد فعلاً في تحسين الترتيب؟

نعلم جميعاً أن عدد الروابط الخارجية مهم جداً لترتيب موقعك في Google.

هذا منطقي لأن الرابط من موقع آخر يمثل تصويتاً مستقلاً بالثقة. السؤال هو، هل عدد الروابط الداخلية يعمل بنفس الطريقة؟

عند النظر إلى عدد الروابط الداخلية، لم نجد أي ارتباط.

Total Internal Backlinks Per Google Search Rank

لكن هذا صعب القياس، لأن عند النظر إلى جميع الروابط المؤدية إلى صفحة معينة، من المحتمل أن يجمع الزاحفون الكثير من الروابط غير المفيدة، مثل:

  • website.com/article/comments/page2
  • website.com/article/comments/page3
  • وهكذا…

من الصعب تصفية هذه الروابط. عند استخدام Ahrefs (مراجعة) لتحليل الروابط الداخلية، يختارون التعامل مع هذا عن طريق تجميع الروابط بنفس النص المحيط والنص الرابط.

Ahrefs Group Similar Links

في رأيي، هذا ليس الحل الأمثل لأنك ستنتهي برمي مجموعة من الروابط الفريدة في نفس السلة، لكن Ahrefs يقوم بعمل جيد في معظم الأحيان. والنتائج تقدم صورة مختلفة وربما أكثر دقة.

Internal Backlinks Grouped By Anchor Text

كما ترى، هناك بعض الارتباط بشكل جيد.

هذا يمكن أن يعني أن الصفحات ذات الترتيب الأعلى لديها المزيد من الروابط الداخلية، أو أنها تستخدم مجموعة متنوعة أكبر من النصوص الرابط.

الأهم من ذلك هو التحقق مما إذا كانت هذه الروابط تنقل الثقة فعلاً إلى الصفحات التي ترتبط بها.

هذا هو الشيء التالي الذي نظرنا إليه.

لذلك نظرنا إلى عدد النطاقات المرجعية للصفحات التي توزع هذه الروابط الداخلية. كما نظرنا إلى تصنيف URL وهو نسخة Ahrefs من PageRank.

اتضح أن كلاهما يرتبط بشكل جيد، تصنيف URL وعدد النطاقات المرجعية. إليك متوسط عدد النطاقات المرجعية لكل صفحة ترسل الرابط الداخلي.

Internal Backlinks Average # Of Referring Domains

لتلخيص هذه النتائج، قمنا بضرب عدد الروابط الداخلية والروابط المؤدية إلى الصفحات التي ترسل الروابط الداخلية إلى الصفحة المرتبة.

هذا أعطانا هذا المقياس الجديد “Authority” الذي يظهر كيف أن الروابط الداخلية هي وسيلة ممتازة لنقل الثقة من الروابط الخارجية إلى أجزاء استراتيجية من موقعك.

الارتباط الممتاز يظهر أن هيكل الروابط الداخلية القوي من الصفحات التي تحصل على الكثير من الروابط الخارجية إلى الصفحات التي تريد رؤيتها في ترتيب أعلى هو تكتيك SEO فعال وهو مثير لأولئك الذين يستخدمون Shotgun Skyscraper ;).

أعتبر هذه النتيجة قطعة قوية من البيانات.

أود فقط أن أضيف أن القيم المتوسطة تظهر نفس النتيجة. (اخترت إظهار المتوسطات لتجنب الضرب في 0 لأن معظم الروابط الداخلية ليس لديها نطاقات مرجعية).

الخلاصة:

الصفحات ذات الترتيب الأعلى لا تحتوي فقط على الكثير من الروابط الداخلية، ولكن هذه الروابط الداخلية تأتي من صفحات جمعت كمية لا بأس بها من الروابط الخارجية.

ما يعنيه هذا عملياً لبناة المواقع هو أن تكتيك بناء محتوى “link bait” ثم الربط من ذلك المحتوى إلى محتوى “money” الخاص بك يعمل بشكل ممتاز.

لقد جربنا ذلك في الحياة الواقعية (انظر دراسة الحالة) ورأيناه في الأرقام.

2. هل النص الرابط والنص المحيط في الروابط الداخلية يؤثر على الترتيب؟

ليس جديداً أن Google تهتم أكثر بالملاءمة من أي عامل تقني آخر. في نهاية المطاف، تهدف إلى “تنظيم معلومات العالم” كما تقول بيان مهمتها.

التقنيات مثل “معالجة اللغة الطبيعية” لا تزال تحتاج إلى وقت طويل، لذا من المحتمل أن Google تعتمد بشكل كبير على معلومات أساسية مثل الكلمات الرئيسية، الروابط والنصوص الرابط.

لمن لا يعرف ما هو النص الرابط، هو الجزء القابل للقراءة من النص المرتبط. إليك صورة توضيحية:

Anchor Text Visualization

بينما رأيت بعض خبراء SEO يقترحون أن النصوص الرابط ليست مهمة كثيراً. Google وموظفيها يبدو أن لديهم رأي مختلف.

لذلك أخذت الكلمات الرئيسية التي تصنف لها عناوين URL في مجموعتنا وقارنتها بجميع النصوص الرابط لجميع روابطها الداخلية.

قمنا بقياس وجود شكل من أشكال الكلمة الرئيسية، أي المطابقة الجزئية.

على سبيل المثال، مع كلمة رئيسية مثل “بروتين نباتي” سنبحث عن وجود “نباتي” و”بروتين” بشكل منفصل. نص رابط مثل “مصادر نباتية للبروتين” سيوفر بالتالي مطابقة.

بوضوح الارتباط كبير والنص الرابط في الروابط الداخلية له أهمية كبيرة.

بعد ذلك، قمنا بزحف جميع الروابط الداخلية، واستخرجنا النص القابل للقراءة من الصفحات التي جاءت منها الروابط الداخلية وبحثنا عن وجود الكلمات الرئيسية بنفس الطريقة. إليك النتائج:

Keywords In Readable Texts Partial Match

هذه الرسوم البيانية قد تكون خشنة قليلاً، لذا لا أعتبرها دليلاً قوياً حتى لو أظهرت بعض الارتباط.

الزاحف فقد حوالي 30% من جميع الروابط لأسباب مختلفة مثل أخطاء 503 وSSL.

ومع ذلك، الأرقام المتوسطة التي ظهرت تظهر بعض الارتباط حتى لو لم يكن قوياً كما كنت أرغب. “`markdown
فقد الزاحف حوالي 30% من جميع الروابط لأسباب متنوعة مثل أخطاء 503 وأخطاء SSL.

ومع ذلك، الأرقام المتوسطة التي ظهرت تظهر بعض الارتباط حتى لو لم يكن بالقوة التي كنت أتمناها.

أود أن أضيف أنه كما أظهرنا في الدراسة السابقة، الكلمات المفتاحية مهمة جدًا، ولن أكون متفاجئًا إذا كان الأمر كذلك هنا أيضًا حتى لو لم يكن واضحًا.

3. ما هي أفضل بنية للروابط الداخلية؟

في الورقة الأصلية لـ PageRank، تم مقارنة Google بمتصفح عشوائي. وهذا على الأرجح لا يزال تشبيهًا صالحًا حيث يقوم Google بالزحف على الويب 24/7.

يستخدم الروابط الداخلية لاكتشاف الصفحات ورسم خريطة للموقع بالكامل. من الواضح، كلما سهلت على Google الزحف إلى موقعك، كان ذلك أفضل.

Google يستخدم ميزانية الزحف وهي حد زمني لاكتشاف وفهرسة جميع الصفحات التي يعتبرها مهمة. بالنسبة للمواقع الصغيرة، ليس مشكلة كبيرة ولكن بالنسبة للأكبر قد يكون.

لهذا السبب غالبًا ما يوصي خبراء SEO ببناء الموقع بطريقة السيلوه (Siloing). كتبنا مقالًا كاملاً عن موضوع بنية الموقع.

مثال على بنية الموقع

الفكرة الأساسية هي بناء بنية مسطحة، مقسمة إلى سيلوهات حسب الموضوع وكل شيء داخل هذا السيلوه يرتبط فقط بمحتوى نفس الموضوع (السيلوه).

هناك العديد من الفوائد لذلك. أولاً، وجود روابط من نفس القسم في الموقع يجعل من السهل نقل الصلة والسلطة حيث يبدو السيلوه كموقع صغير.

نظرنا إلى بنية الروابط الخلفية ووجدنا أن، كلما ارتفع الترتيب، زادت احتمالية أن تأتي من نفس القسم أو ربما سيلوه.

روابط داخلية في نفس قسم الموقع مثل صفحة الترتيب

قمنا بذلك عن طريق إزالة النطاق الجذري من جميع الروابط، ثم نظرنا إلى الباقي وتركنا الخوارزمية تقارن بين أول 4 إلى 7 أحرف.

  • www.website.com/bodybuilding/how-to-gain-muscle
  • www.website.com/bodybuilding/how-bulk-efficiently
  • www.website.com/diet/10-healthy-snacks

شيء آخر يوصي به خبراء SEO هو إبقاء صفحاتك الأعلى ترتيبًا قريبة من الصفحة الرئيسية قدر الإمكان.

إنها ممارسة شائعة، يمكنك أن ترى، على سبيل المثال، أن backlinko يحتفظ بجميع مقالاته في /hub/ ولكن الصفحات الأعلى أداءً تكون تحت الصفحة الرئيسية مباشرة.

الصفحات العلوية لـ Backlinko حسب Ahrefs

الصفحات العلوية لـ Backlinko حسب Ahrefs

ذلك لأن الصفحة الرئيسية لمعظم المواقع هي URL ذات السلطة الأعلى. يمكن لـ Google التعرف عليها بسهولة وكذلك تحصل على معظم الروابط الخارجية والداخلية.

لذا عند رسم هيكل الصفحات، يجب أن تُعتبر الصفحات الأقرب إليها أكثر أهمية.

هنا نظرنا ببساطة إلى عدد رموز الشرطة المائلة في نهاية النطاق الجذري. لم تكن هناك عناوين URL للنطاق الجذري في خوارزميتنا. استخدمنا مجموعة بيانات من 500 ألف URL.

من الواضح أن الصفحات الأعلى ترتيبًا أقرب إلى الصفحة الرئيسية مقارنة بالبقية. لذا قد يكون الموقع أحد العوامل التي ينظر إليها Google.

الخلاصة:

هناك العديد من الأشياء التي تساعد Google على الزحف إلى موقعك بشكل أفضل. السرعة مهمة، ملف sitemap، robots.txt … والقائمة تطول.

أما بالنسبة لبنية الموقع في سياق الروابط الداخلية، هناك طريقتان للقيام بذلك.

  1. تضمين الفئات في عناوين URL الخاصة بك، مع محاولة إبقائها قصيرة والتركيز على الروابط الداخلية داخل الفئة.
  2. وضع كل المحتوى تحت الصفحة الرئيسية من حيث عناوين URL والتركيز أيضًا على الروابط الداخلية داخل الفئة.

كلتا الطريقتين تظهران ارتباطًا إيجابيًا بالترتيب بشرط أن تكون عناوين URL في السيناريو الأول قصيرة بما فيه الكفاية.

4. كم عدد الروابط الداخلية والخارجية التي يجب استخدامها في كل صفحة؟

الآن، دعونا نلقي نظرة على عدد الروابط الجيد لملء محتواك.

لحسن الحظ، توفر Google إجابة: “حدد عدد الروابط في الصفحة إلى عدد معقول (بضع آلاف على الأكثر).”

بسيط، أليس كذلك؟

بالطبع، نشرت هذا كمزحة. بشكل عام، لا أحد يعرف بالتأكيد. كيف يكون بضع آلاف عددًا معقولًا؟

في وقت ما، ذكر Matt Cutts أن العدد الأمثل هو حوالي 100. لكن، مرة أخرى، كان ذلك قبل 10 سنوات.

عدد الروابط يشمل كل التنقل، التذييل، الأصول مثل الصور وأشياء مشابهة، الروابط الخارجية والداخلية.

لذا الوصول إلى 100 أو حتى ألف ليس مستحيلاً تمامًا.

لن أقوم بتقديم أي توصيات. لكنني نظرت إلى مجموعة بيانات 500 ألف SERPs وكنت مندهشًا لرؤية ارتباط لطيف من الترتيب الأعلى وصولاً إلى الترتيب 100.

الروابط الداخلية الصادرة المتوسطة لكل صفحة ترتيب

هذه الروابط الداخلية تشير إلى صفحة أخرى من نفس الموقع. هذه هي النتائج التي حصلنا عليها بعد إزالة جميع نتائج النطاق الجذري من مجموعة البيانات.

العدد الوسطي للترتيب الأعلى هو 85 رابط داخلي. وإليك نظرة على الروابط الخارجية:

الروابط الخارجية الصادرة المتوسطة لكل صفحة ترتيب

العدد الوسطي للترتيب الأعلى هو 16 رابط خارجي.

ملاحظة

كنت مندهشًا لرؤية هذه النتائج. في الواقع، حصلت عليها بالصدفة عندما خلطت بين عمود في إطار البيانات. لم أتوقع أن يكون لعدد الروابط الصادرة أي ارتباط بترتيب البحث. لكن النتائج كانت جيدة ومنتظمة وصولاً إلى الترتيب 100.
ضع في اعتبارك أن عدد الروابط الداخلية يشمل التنقل، التذييل، اقتراحات المحتوى، الصور وما إلى ذلك. العدد الفعلي لعناوين URL التي ترتبط بمقال آخر قد يكون أقرب إلى رقم واحد.

أيضًا، لاحظ أن الصفحات ذات الترتيب الأعلى تحتوي عادةً على محتوى أطول، كما وجدنا في دراسة SERPs الخاصة بنا، مما يترك مساحة أكبر لعرض المزيد من الروابط.

ومع ذلك، الفرق في الأرقام أكبر بكثير من الفرق في عدد الكلمات.

الخلاصة:

يبدو أن المزيد أفضل، ولكن من الممكن أن الإفراط قد يضر بتحسين محركات البحث (SEO) الخاصة بك. لا نعرف، ولكن يمكننا افتراض أن 100 رابط داخلي قد يكون مناسبًا كما نصح Matt Cutts.

من الواضح أنه يجب عليك الحفاظ على تذييل وتنقل خفيفي الروابط حتى لا تجعل الهيكل بأكمله معقدًا للغاية، وتترك مساحة أكبر للروابط ذات القيمة في تحسين محركات البحث.

دليل خطوة بخطوة: كيفية تحسين الروابط الداخلية

هنا الجزء الذي يصبح عمليًا.

أود فقط أن أذكرك بعدم إهمال تجربة المستخدم عند القيام بذلك. لذا من فضلك، لا تضع روابط داخلية لا معنى لها في محتواك.

في النهاية، تهتم Google بالروابط المفيدة والمعايير الأخرى التي تنتج عن تجربة رائعة، ربما أكثر من مجرد كمية الروابط ونصوص الروابط.

1. توجيه قوة الروابط إلى الصفحات ذات الفرص السهلة

عند البدء في الربط الداخلي، من المهم أن تفهم أن كل ما لديك لتعمل به هو “قوة الروابط” الحالية لتوزيعها عبر عدد محدود من الصفحات.

لهذا السبب، ستحتاج إلى اتخاذ قرارات. ما هو أفضل استخدام للسلطة المحدودة التي لديك لتوزيعها؟

للعثور على أعلى الفرص، استخدم تقرير الكلمات الرئيسية العضوية من Ahrefs وابحث عن الكلمات الرئيسية الجذابة التي تكون في أسفل الصفحة الأولى أو أعلى الصفحة الثانية.

في حالة Dirhems، هذه الكلمات الرئيسية الثلاث تبدو جذابة بشكل خاص ويمكن دفعها بسهولة ببعض الروابط الداخلية من الصفحات التي تحتوي على الكثير من الروابط الخارجية.

الخطوة التالية في العملية هي العثور على الصفحات التي يمكن أن ترتبط بهذه الصفحات.

كما رأينا في جزء البيانات من هذا المقال، الروابط من الصفحات التي تحتوي على روابط خارجية هي الأكثر قيمة. إذا كانت أيضًا في نفس الفئة، فإننا نعطيها بعض النقاط الإضافية.

طريقتي المفضلة للعثور على هذه الصفحات هي تثبيت إضافة Ahrefs لمتصفح Chrome وتنفيذ الاستعلام المتقدم التالي:

Site:yoursite.com “الكلمة الرئيسية ذات الصلة”.

في مثالنا، سيكون ذلك site:authorityhacker.com “travel”

كما ترى، تعطيني Google قائمة بالصفحات ذات الصلة على الموقع وAhrefs يعطيني بيانات الروابط لكل صفحة، حتى أتمكن من تحديد مدى قوة الروابط الداخلية في كل حالة.

في هذه الحالة، هاتان الصفحتان مثاليتان، فهما في نفس فئة الصفحة المستهدفة وتستقبلان عددًا لا بأس به من الروابط الخارجية.

يمكنك تشغيل عدة متغيرات للكلمات الرئيسية للعثور على المزيد من المطابقات.

بمجرد تحديد الصفحات، قم بمراجعة النص وأضف الروابط حيثما يكون ذلك أكثر ملاءمة.

2. تحسين هيكل موقعك

ستقوم Google بفحص موقعك وستتبع الروابط الداخلية لاكتشاف جميع الصفحات. لذلك، تريد أن يكون هيكلك بسيطًا إلى حد ما.

في نفس الوقت، لا ينبغي أن يكون مسطحًا تمامًا لأن ذلك لن ينقل أهمية كل صفحة بشكل صحيح.

بشكل عام، نوصي بإنشاء “سلاسل”. إليك مقال كامل حول موضوع السلاسل، بما في ذلك دليل خطوة بخطوة في النهاية.

Ah Homepage Categories

هناك شيئان تريد القيام بهما هنا. أولاً، أنشئ صفحات الفئات. تمامًا كما يفعل Dirhems – SEO، Affiliate، WordPress، إلخ. (نستخدم Archive Builder by Elementor لذلك.)

ليس فقط أن جميع المقالات في كل فئة مجمعة حسب الصلة مما يعطي سياقًا لـ Google، ولكننا أيضًا نستخدم صفحات فئة واحدة لتجنب تشتت قوة الروابط مع الترقيم.

إذا تجاوزت فئة ما 100 مقال (لم يحدث ذلك بعد في Dirhems)، فقم بإنشاء صفحات فرعية مرتبطة من أعلى صفحة الفئة الرئيسية.

على سبيل المثال، في حالة فئة SEO، قم بإنشاء فئات فرعية مثل “keyword research” أو “link building” لتجنب تحميل صفحات المحور بشكل زائد.

الشيء الثاني الذي أوصي به هنا هو الحفاظ على أفضل المقالات على بعد نقرة واحدة فقط من الصفحة الرئيسية. نفعل ذلك في Dirhems أيضًا.

ذلك لأن صفحتك الرئيسية عادةً ما تكون الصفحة التي تحصل على أكبر عدد من الروابط.

لذا فإن قطع صفحة الفئة يعني أن هذه المقالات ستحصل على قوة روابط أكثر من المقالات التي تكون فقط في صفحات الفئات.

إنها دفعة صغيرة وسهلة، خاصة إذا كان لديك مستوى جيد من الروابط الواردة إلى موقعك.

Ah Homepage Popular Posts

طريقة واحدة لتعظيم الروابط من صفحتك الرئيسية هي أيضًا تقليل التنقل. حافظ على التنقل في المستوى الأعلى إلى الحد الأدنى، قلل من روابط التذييل التي لا تحتاجها وتجنب الأشرطة الجانبية.

كلما زاد عدد الروابط التي لديك على صفحتك، زادت تشتت السلطة الخارجة.

ملاحظة

من الواضح أن هذا المقال يدور حول الروابط الداخلية، لذا لن أتطرق إلى التفاصيل ولكن وجود الكثير من الروابط الخارجية قد لا يكون مثاليًا، حيث تريد الحفاظ على معظم السلطة داخل موقعك.

في نفس الوقت، لا يمكنك أن تكون بدون روابط خارجية لأن ذلك سيكون مشبوهًا.

لذا اربط بما هو ذو قيمة وفكر في استخدام علامات nofollow للمواقع التي من غير المحتمل أن تتعاون معك – أي لن تعيد لك الروابط.

3. تحسين نصوص الروابط لذا، اربط بما هو ذو قيمة كبيرة وفكر في استخدام علامات nofollow للمواقع التي من غير المحتمل أن تتعاون معك – أي لن تعيد لك الفائدة من الروابط الخلفية.

3. تحسين نصوص الروابط (Anchor Texts)

أولاً، عليك تحسين نصوص الروابط الحالية. ببساطة اذهب إلى Ahrefs -> Internal Backlinks.

Ahrefs Internal Backlinks Report

هنا ستحصل على نظرة شاملة على الصفحات المرتبطة والنصوص المستخدمة في الروابط. الآن، تحتاج إلى معرفة الكلمة المفتاحية التي تقوم بتحسينها.

إذا كنت قد أجريت بحثك على الصفحات الرئيسية، يجب أن تعرف الإجابة بالفعل.

بشكل عام، اختر الكلمة المفتاحية ذات الحجم الأكبر (أي الموضوع الرئيسي) التي تحتل مرتبة فيها، ولكن انتبه أيضًا للكلمات المفتاحية الأخرى – على سبيل المثال، قد تكون هناك تنويعات طويلة الذيل للكلمات المفتاحية الرئيسية التي يمكن التقاطها بسهولة والتي قد ترغب في استخدامها كنصوص للروابط.

يمكنك أن تكون عدوانيًا إلى حد ما في استخدام الكلمات المفتاحية في نصوص الروابط الداخلية، أكثر بكثير مما يمكنك في الروابط الخارجية.

هناك أيضًا فكرة ذكرتها سابقًا وهي أن جوجل يأخذ في الاعتبار نص الرابط الأعلى موضعًا (الأول) فقط لنفس الرابط الداخلي.

تم التعبير عن هذا في الماضي من قبل أشخاص مثل Matt Cutts.

بينما لا نعرف ما إذا كانت هذه الطريقة لا تزال موجودة في خوارزمية جوجل، نوصي بأن تتعامل معها كمعلومة صالحة، دون تجاهل النصوص الأخرى أيضًا.

أوصي أيضًا بأن تحافظ على تنوع نصوص الروابط وأن تكون مفيدة. حاول كتابتها كما لو كنت تشرح محتوى الرابط لطالب في الصف الخامس.

هذا مهم. جوجل يقيم البيانات برمجيًا، لذلك أول تطابق سيبحث عنه خوارزمية نموذجية هو الهيكل الأبسط.

بالنسبة للمشاركات الجديدة، تريد تحسين نصوص الروابط أثناء نشرها، بالطبع.

4. استعادة الروابط إلى صفحات 404

هذا الأمر بسيط للغاية ولكن كل موقع قمت بمراجعته كان لديه مشكلة فيه.

مع مرور الوقت، ستقوم بإزالة المحتوى، دمج المحتوى، وما إلى ذلك، وفي النهاية، ستشير بعض الروابط الخارجية إلى صفحات 404.

الروابط إلى صفحات 404 لا تحتسب في تصنيفاتك.

لذا، طريقة سهلة للحصول على بعض الروابط الجيدة لموقعك اليوم هي التأكد من عدم وجود أي رابط يشير إلى صفحات 404.

لحسن الحظ، Ahrefs لديه تقرير مفيد لذلك

بمجرد تحديد الروابط المعطلة، ببساطة استخدم إضافة مثل redirection لتوجيه الرابط إلى الرابط الحي الأكثر صلة على موقعك

وهكذا، قد استعدت بعض قوة الروابط في 10 دقائق فقط. سهل جدًا.

الخاتمة

كانت هذه دراسة مثيرة للاهتمام بالنسبة لي. وكشفت عن الكثير من الفرص السهلة في مواقعنا أثناء القيام بها.

النقاط الرئيسية التي استخلصناها من البيانات التي قمنا بتحليلها هي:

  • الروابط الداخلية ترتبط بشكل كبير بالتصنيفات.
  • الربط إلى صفحات أخرى على موقعك يرتبط أيضًا بشكل كبير بتصنيفات أعلى.
  • نصوص الروابط مهمة للروابط الداخلية، كلما كانت غنية بالكلمات المفتاحية، كان ذلك أفضل.
  • الروابط من الصفحات التي تحتوي على روابط خارجية أكثر تحسن التصنيفات أكثر من الروابط من الصفحات التي تحتوي على روابط خارجية أقل.
  • هيكل الموقع المسطح أو المهيكل يعمل بشكل جيد بشرط أن يكون هيكل الروابط الداخلية لموقعك متماسكًا.

لقد أظهرنا أيضًا بعض الطرق السهلة لتحسين هيكل الروابط الداخلية من خلال تعديلات سريعة على الموقع. أوصي بشدة بتجربتها وإخبارنا في قسم التعليقات كيف كانت النتائج بالنسبة لك ;).

اشترك

مقالات مشابهة

تحتاج مساعدة?

تواصل معنا:

تابعنا

حول الكاتب

muhamedjez5

Related Posts

كيف تكتب أفضل العناوين لجذب المشاركات والروابط والزيارات

كيف تكتب أفضل العناوين لجذب المشاركات والروابط والزيارات

كيف تكتب أفضل العناوين لجذب المشاركات والروابط والزيارات الملخص قمنا بتحليل 1.5 مليون من أكثر العناوين مشاركة على الإنترنت واكتشفنا أفضل 9 طرق لكتابة العناوين لجذب المزيد من المشاركات والروابط والزيارات. بدون عنوان جيد، لن يهتم أحد بقراءة محتواك. هذا يجعل العنوان هو...

🏗️ كيف تبني هيكل موقعك و SEO Silos

🏗️ كيف تبني هيكل موقعك و SEO Silos [2024] الملخص تعلم كيف ترتفع في ترتيب جوجل بدون بناء المزيد من الروابط باستخدام قوة هيكل الموقع وSEO Silos. في هذا الفيديو، يشرح Gael النظرية وراء لماذا إنشاء مراكز محتوى وSilos يساعدك في الحصول على ترتيب أعلى. هيكل الموقع السيء مثل...

كم يستغرق ظهور الصفحة على ترتيب جوجل؟

كم يستغرق ظهور الصفحة على ترتيب جوجل؟

كم يستغرق ظهور الصفحة على ترتيب جوجل؟ [دراسة 2024] نسأل هذا السؤال طوال الوقت في مجموعة Facebook الخاصة بـ Authority Pro و Authority Site System. وهذا منطقي، فأنت تبذل كل هذا الجهد في موقعك، تنفق وقتك ومالك وتضع روحك فيه، ثم يُقال لك "الآن عليك الانتظار" عندما تنتهي...

اكتب تعليقا

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit. Quisque pellentesque viverra quam in aliquam laoreet quis justo.

0 تعليق

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *